أولاد تايمة :ساكنة حي السلام تناشد عامل الاقليم

25

استفاقت ساكنة زنقة وليلي بحي السلام اولاد تايمة صبيحة يوم الاتنين لتجد نفسها مجبرة على العيش داخل حقل كهرومغناطيسي صادر عن منشاة لتقوية الارسال خاصة باحدى شركات الاتصالات, الساكنة تفاجأت بالابراج التي تبتت ليلا على سطح احد المنازل في خرق تام لكل القوانين المعمول بها , حيت بادرت جمعيات المجتمع المدني بالحي المدكور وجمعيات اباء واولياء التلاميد بالمدارس المجاورة لبرج الارسال الى تحرير شكاية في الموضوع موجهة الى عامل الاقليم وباشا المدينة ورئيس المجلس البلدي من اجل التدخل العاجل لوقف كل الاشغال وازالة المحطة لما تشكله من خطر على صحة المواطن رغم غياب دراسات تؤكد أو تنفي وجود   أضرار على صحة الإنسان داخل الحقل الكهروميغناطيسي الصادر عن المنشآت الكهربائية اللاسلكية مما يوجب اعتماد مبدأ الحيطة والحذر  كلما كان هناك سبب كاف للاعتقاد بأن أي نشاط أو منتج قد يسبب أضرارا جسيمة بشكل غير قابل للتدارك على صحة الإنسان كما أن حالة الخوف التي تصيب الساكنة جراء تنصيب برج لتقوية شبكة الاتصالات بالقرب من مساكنهم، من شأنه أن يؤثر على راحتهم النفسية، وحسن استقرارهم.

رئيس احدى الجمعيات بحي السلام صرح للجريدة بأن القضية ستأخد منحى تصعيدي في حال عدم تلبية طلب الساكنة.

وللاشارة فقد تمت  ادانة شركة الاتصالات في قضايا تنصيب ابراج الارسال فوق اسطح المنازل كما هو الحال بمدينة مكناس — انظر الرابط

12351028_432599460278693_663364950_n

التعليقات مغلقة.