السلطات تمنع وقفة احتجاجية لملاك اراضي “الكراير” ضواحي العيون

23

سعيد بلقاس: العيون بريس

 

منعت السلطات المحلية، مؤخرا، وقفة احتجاجية دعت اليها الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان فرع إقليم العيون أمام مقر المندوبية الجهوية لأملاك الدولة، وذلك احتجاجا على أوضاع مجموعة من الملاك الصغار من مالكي اراضي “الكراير”  المتواجدة ضواحي العيون.

 

وقال بيان الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، – توصلت “المساءّ” بنسخة منه – أنه، سبق أن تقدمت بتصريح واضح عن وقفتها الاحتجاجية السلمية المنظمة، مرفقا بلائحة المعلومات الكاملة لمنظمي الوقفة الاحتجاجية مباشرة بعد نشر بيانها، مع تأكيد احترامها للضوابط القانونية المتعلقه بالتجمعات العمومية، غير أنه فوجئنا بقرار المنع، بذريعة الحفاظ على النظام العام، وهو ما يتنافى والتشريعات المبادئ المعبرة عن الثوابت الأساسية للدولة، وحقوق الإنسان وحماية الحريات الأساسية والحق في التظاهر.

 

ومن جانبه، قال مسؤولو الرابطة، ان قرار منع الوقفة الإحتجاجية، لن يتني الرابطة في الإستمرار في النضال وسلك كل الطرفق السلميىة المشروعة، لإسماع صوت هذه الشريحة الضعيفة من دوي الحقوق، والعمل على تسوية وضعية أراضيهم التي دأبو على استغلالها ابا عن جد على مر العقود في مجال الزراعة ورعي المواشي، إذ تعتبر  هاته الاراضي هي مصدر عيشهم الوحيد.

 

وأكد هؤلاء، أنه تمت راسلت جميع الإدارات المعنية بتسوية ملف ملاك الأراضي “الكراير” للزراعة والمراعي، حيث تمت تعزيز المرسلات بكل ما يثبث احقية هؤلاء الملاك في اراضيهم الفلاحية التي دأبوا على استغلالها طيلة الفارطة لكن دون ان تتم الإستجابة لمراسلاتهم، واوضحت الرابطة،  ان هؤلاء الملاك البسطاء، أقروا انهم ليسو ضد اي مصالح عامة يستفيد منها العموم، كما أن اياديهم تبقى مفتوحة لكل المبادرات والمقترحات التي تنصف جميع الأطراف.

 

 

 

.

التعليقات مغلقة.