الهواري ” الحالات الأربع للمصابين بفيروس كورونا مستقرة، ومستشفى العيون يتوفر على 60 سرير مجهزا “

20

قال علي الهواري المدير الجهوي للصحة بالعيون تصريحات إعلامية، أن الوضعية الصحية للحالات الأربع للمصابين بفيروس كورونا المستجد والوافدين من مدينة بوجدور، مستقرة حيث يتماثلون للشفاء، مضيفا ،أن الحالات الأربع توجد حاليا بالحجر الصحي بالمركز الإستشفائي الجهوي مولاي الحسن بن المهدي، وتخضع للمراقبة والتتبع من طرف فريق طبي .

وأعلن الهواري، بأن مستشفى مولاي الحسن بن المهدي يتوفر حاليا على 60 سريرا ضمنها  16 سريرا مخصص لقسم للإنعاش، جرى تجهيزها لاستقبال حالات إصابة محتملة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى توفير الوسائل الطبية الضرورية للتدخل ولعلاج الحالات المحتملة.

وذكر المسؤول الجهوي، بالإجراءات والتدابير الاستباقية ، للتصدي لهذا الوباء، مشيرا في هذا السياق الى التجهيزات التي تم توفيرها من طرف وزارة الصحة والشركاء من قبيل مؤسسة فوسبوكراع ووكالة الجنوب، والتي من شأنها رفع الطاقة الاستيعابية المخصصة لهذه الغاية.

وفي سياق اخر، أفادت المديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب،  أن العينات التي جرى إرسالها للتحليل المخبري بمختبر طبي خاص بـ”كوفيد 19″، والتي تهمٌ شخصين، أحدهما يعاني من مرض مزمن، كان مؤخرا في رحلة علاج بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الدارالبيضاء، جاءت سلبية، حيث أثبتت التحاليل أنهما لا يحملان فيروس “كورونا” المستجد.

ووفقاً لذات المصدر، فإن المعنيان ظهرت عليهما أعراض تتوافق مع أعراض فيروس “كورونا” المستجد، وتقدما على إثرها إلى مركز التشخيص الخاص ب”كوفيد 19″ بالمركز الإستشفائي الجهوي الحسن الثاني، في الساعات الأولى من يوم الجمعة  المنصرم، حيث اشتبه الطاقم الطبي، بإصابتهما بفيروس “كورونا” المستجد، غير أن إجراء التحليل المخبرية  أثبتَ خلوهما من الفيروس، لتبقى جهة الداخلة وادي الذهب الوحيدة الوحيدة بالمملكة التي لم تسجل بها أية حالة إصابة.

سعيد بلقاس/ العيون

التعليقات مغلقة.