تيزنيت : الوزيرالوردي يفتح تحقيق في قضية الملاسنات بين مندوب الصحة ومديرمعهد التمريض

53

كشفت مصادر مطلعة عن وقوع ملاسنات حملت لغة ” الشارع” من تبادل لسب والشتم ، بين مندوب وزارة الصحة ومدير ملحقة المعهد العالي لمهن التمريض بتيزنيت.

وقالت مصادرنا أن سبب الملاسنات فجرته أشغال إنجاز بناية المعهد العالي للمهن التمريضية بتيزنيت، التابع لمعهد بأكادير، بعد أن تدخلت مندوبية الصحة في فرض شروط معايير متعلقة بشكل البناية وطلاءها الخارجي، وهو ما أجج غضب مدير المعهد على الكيفية التي تعاملت بها مندوبة الصحة معه خارج إطار الرسميات من أجل التواصل والاتصال به.

وكشفت مصادرمطلعة، أن الخلاف بين مديرمعهد التمريض ومندوب الصحة، ازدادت حدته خلال اجتماع، عقد بحر الأسبوع المنصرم، بعدما دعا مندوب الصحة مدير المعهد بإلتزام الصمت وهو يناقش إشكال التواصل لدى مندوبية الصحة بخصوص شروطها حول طلاء البناية.

الإجتماع بحسب مصادرنا إنتهى بتبادل السب والشتم بين الطرفين، لينتهي بمراسلة وجهتها مندوبية الصحة إلى المدير الجهوي وبعدها إلى الوزير الوردي ، تشتكي من خلالها مندوبة الصحة ما تعرضت له من تحقير من طرف مدير المعهد الخاص، بعد أن حملت الشكاية توقيعات من حضروا الخصام ، فيما رفض آخرون التوقيع على شهادتهم بين ما وقع بين المندوبة والمدير.

وعلمت الجريدة أن الوزير الوردي قد طالب المدير الجهوي للصحة بإستدعاء الأطراف المتخاصمة رفقة الشهود للحضور أمام لجنة مختصة في التحقيق حول ما وقع، ورفع تقريرها للوزرة للإطلاع عليه وأخد المتعين.

ع اللطيف بركـــة

التعليقات مغلقة.