ملحقو جهة العيون يخوضون إضرابا جهويا للدفاع عن ملفهم المطلبي

23


العيون بريس/العيون

قررت التنسيقية الجهوية لملحقي الإدارة والاقتصاد والملحقين التربويين لجهة العيون الساقية الحمراء تصعيد نضالاتها من اجل تحقيق ملفها المطلبي المتعلق بتغيير الإطار والترقية لخارج السلم وتحديد المهام وفتح باب المشاركة في اجتياز مباريات التفتيش والتوجيه والتخطيط والإدارة التربوية، من خلال إصدار مرسوم استثنائي تعديلي للنظام الأساسي الحالي بأثر رجعي يشمل المتقاعدين منهم منذ سنة 2015 أسوة بأطر الإدارة التربوية.
وأعلنت التنسيقية الجهوية في بيان صادر عنها، عن خوض إضراب جهوي يومي 21 و 22 فبراير الجاري، بعدم الالتحاق بمقرات العمل. وحثت التنسيقية المنتسبين لها على حمل الشارة الحمراء والتواجد بمقرات العمل دون القيام بأية مهام خلال بقية أيام الأسبوع المقبل من 23 إلى 26 فبراير الحالي.
ودعت ذات الهيئة جميع ملحقي الإدارة والاقتصاد و الملحقين التربويين بجهة العيون الساقية الحمراء للمشاركة المكثفة في الاعتصام الذي قررته التنسيقية الوطنية يوم ثالث مارس المقبل أمام وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالرباط.
يذكر أن وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة أعلنت مؤخرا عن تسوية وضعية عدد من الفئات منها مديرو المؤسسات التعليمية ومديرو مدرسة كم بتغيير إطارهم لمتصرف تربوي كما شملت فئات أخرى منها العرضيون والتقنيون المساعدون في حين استثنت الملحقين التربويين وملحقي الإدارة والاقتصاد.

التعليقات مغلقة.