ولد سلمى : البنايات التي ظهرت في التلفزيون الجزائري تخص قطاع عسكري

45

/العيون بريس

فنذ المعارض المبعد قسرا من مخيمات تندوف ، المصطفى سلمى ولد سيدي مولود، ما روّج له صحافي بالتلفزيون الجزائري، بخصوص قصف القوات المسلحة الملكية المغربية لبنايات لمدنيين في منطقة المحبس غرب الجدار.

وأكد المصطفى سلمى ولد سيدي مولود، أن الصور الملتقطة لا تعود لمساكن مدنيين صحراويين بل لمقر تابع للناحية العسكرية السادسة لجبهة البوليساريو الواقعة بنفوذ منطقة الرينكون على بُعد 50 كيلومترا من الرابوني.

وقال المصطفى سلمى ولد سيدي مولود في تدوينة على صفحته ب “فيسبوك” :المقر الذي يظهر في الصورة و الذي يقول التلفزيون الجزائري أنه  آثار قصف مغربي لبيوت المدنيين هو مقر عسكري بامتياز و هو مقر للناحية العسكرية السادسة قرب منطقة الرينكون على بعد 50 كلم من الرابوني. مقابل قطاع المحبس.

 

التعليقات مغلقة.